الثلاثاء، 21 مايو، 2013

أسوة بالقمح .. حملة قومية للنهوض بالذرة الصفراء


أمل خيري
جريدة الشعب

أعلن الدكتور باسم عودة، وزير التموين عن توقيع بروتوكول تعاون مع وزارة الزراعة، للتوسع فى زراعة الذرة الصفراء، لتوفير الأعلاف للثروة الحيوانية والداجنة، وإنتاج الزيوت من خلال العروة الصيفية والنيلية، للحد من الاستيراد. وقال الوزير فى كلمته بمؤتمر مستقبل الحبوب ومنتجات الشرق الأوسط إن وزارة التموين حددت 330 جنيهًا كسعر ضمان توريد الذرة الصفراء، تشجيعًا للمزارعين، لسد العجز فى فجوة الأعلاف التى تعانى منها مصر منذ سنوات طويلة. 

فيما أكد عبد الرحمن شكري نقيب فلاحي مصر، أن النقابة تقوم بالإعداد لحملة قومية لزراعة محصول الذرة الصفراء وزيادة المساحات منها؛ للحد من مساحات الأرز؛ وبالتالي توفير المياه لزراعات أخرى وفي نفس الوقت سد النقص في الأعلاف والفجوة الزيتية التي تصل إلى 95%. 

يذكر أن حجم استهلاك الذرة الصفراء يتجاوز6 ملايين طن سنويا، ينتج منها محليا 1.1 مليون طن، فيما يتم استيراد أكثر من 5 مليون طن، بقيمة تتجاوز الـ 3 مليارات جنيه، مما يستوجب ضرورة السعي الجاد للتوسع في المساحة المنزرعة من الذرة الصفراء لتوفير هذه المليارات. ولتحقيق الاكتفاء الذاتي من الذرة الصفراء لابد من زراعة 2 مليون فدان حيث يبلغ متوسط إنتاجية الفدان ما بين 23-24 إردب، ويزن الإردب نحو 140 كيلو جرام، وهو الأمر الذي يسبب منافسة للمحاصيل الصيفية الأخرى كالأرز والقطن، ومع ذلك يمكن التغلب على ذلك بالعمل على زيادة إنتاجية الفدان. 

وتستورد مصر احتياجاتها من الذرة الصفراء من الولايات المتحدة والأرجنتين وروسيا وأوكرانيا تصل منزوعة الجنين لاستخدامه في بلاد المنبع في إنتاج زيت الجنين والمقويات والمنشطات التي تحتاجها شركات المنتجات الدوائية. 

يأتي ذلك بعد مطالبة شعبة منتجي الدواجن باتحاد الغرف التجارية، وزارة الزراعة، بزيادة مساحة الذرة الصفراء إلى مليوني فدان للاقتراب من تغطية الاحتياجات المحلية وخفض الكميات المستوردة من الأعلاف بنسبة 75%، وهو ما ينعكس على تخفيض أسعار إنتاج الأعلاف التي ارتفعت بشكل كبير بسبب استيراد أعلاف الدواجن من الخارج، فيما تعهد الاتحاد العام لمنتجى الدواجن بشراء كامل المحصول الذى ينتجه المزارعين والتعاقد فورا مع المزارعين على ذلك مهما بلغت الكميات المنتجة، وتعد مزارع الدواجن من أكبر مستهلكي الذرة الصفراء في السوق المحلية. ومن أهم المحافظات التى تتركز فيها زراعه الذرة الصفراء: الشرقية والمنوفية والبحيرة والمنيا. 

وبالإضافة لاستخدامها كأعلاف حيوانية تستخدم الذرة الصفراء في تغذية الإنسان، وتدخل كذلك في الصناعة، حيث يستخدم دقيق الذرة في صناعة النشاء والكحول وصناعة الشراب الصناعي، كما يستخرج زيت الذرة من أجنة حبوب الذرة، وتدخل بقايا النبات في صناعة البلاستيك والورق، وتدخل الحبوب في تصنيع شراب الذرة؛ ومن ثم فإن تحقيق الاكتفاء الذاتي من الذرة الصفراء يوفر المليارات على الدولة من استيراد هذه المواد، خاصة أن مصر تستورد 98% من احتياجاتها من الزيوت والتي تقدر بنحو 1.1 مليون طن سنوياً. 

وكانت وزراة الزراعة قد وافقت الشهر الماضي على تقديم الدعم الفني اللازم لتنفيذ مشروع مصري لزراعة الذرة الصفراء في السودان على مساحة 30 ألف فدان بولاية نهر النيل، وأبدت الوزارة استعدادها لتلبية احتياجات المشروع المصري من التقاوي عالية الإنتاجية للوصول بالمستهدف من زراعة المساحات المخصصة للشركة المصرية وهو 300 ألف طن تساهم في تقليل الاعتماد على الاستيراد من الدول الأجنبية والتوجه نحو المنطقة العربية والأفريقية بما يعود بالمصلحة على الشعوب. 



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق