الثلاثاء، 16 أكتوبر، 2012

الاقتصاد في أسبوع





غدا اليوم الدولي للقضاء على الفقر 2012
يحتفل العالم غدا الأربعاء 17 أكتوبر باليوم الدولي للقضاء على الفقر، وسيتم عقد الاحتفال في مقر الأمم المتحدة بنيويورك هذا العام تحت شعار "إنهاء عنف الفقر المدقع: زيادة التمكين وتعزيز السلام".
بدأ الاحتفال باليوم الدولي للقضاء على الفقر عام 1987، حيث تجمع أكثر من مائة ألف شخص في تروكاديرو في باريس، لتكريم ضحايا العنف المدقع والفقر والجوع، مؤكدين أن الفقر يمثل انتهاكا لحقوق الإنسان، معلنين تضامنهم مع الفقراء.
تريليون جنيه حجم السوق الموازية في مصر
كشفت تقارير اقتصادية عن أن حجم السوق الموازية في مصر والتي تعمل بشكل غير رسمي، قد وصل إلى تريليون جنيه، مما يهدر على الدولة ما لا يقل عن 150 مليار دولار ضرائب من المفترض أن يتم تحصيلها. وتشمل هذه السوق الصناعات غير الرسمية والمعروفة بمصانع "بير السلم"، ويصل عددها إلى حوالي 40 ألف مصنع غير شرعي يسهمون بحوالي 40% من إجمالي نشاط هذه السوق.
تفعيل الصكوك الإسلامية أبرز توصيات مؤتمر يورومني مصر
اختتمت بالقاهرة فعاليات مؤتمر يورومني مصر 2012، والذي عقد يومي 9 و10 أكتوبر، وافتتحه الدكتور هشام قنديل رئيس الوزراء. وشهد اليوم الثاني للمؤتمر جلسة بعنوان "التمويل الإسلامي" بمشاركة الجمعية المصرية للتمويل الإسلامي، وتناولت الورشة الطلب المتنامي علي أدوات التمويل الإسلامي في مصر والجوانب التشريعية اللازمة لتنمية الصناعة المالية الإسلامية بالمنطقة.
وقد طالب المشاركون في الجلسة بضرورة إيجاد حزمة تشريعات منظمة لعمل التمويل الإسلامى، خاصة فيما يتعلق بإضافة بند جديد للبنوك الإسلامية فى قانون البنك المركزى، إضافة إلى ضرورة استصدار قانون خاص بالأوراق الإسلامية (الصكوك الإسلامية).
وأكد الدكتور محمد البلتاجى الرئيس التنفيذى للجمعية المصرية للتمويل الإسلامى على أن مؤتمر اليورومني يعد رسالة واضحة للعالم على تأكيد الاستقرار السياسي والاقتصادى، مطالبا بحلول غير تقليدية لتخطي عقبات المرحلة الحالية، وعلى رأس هذه الحلول أدوات التمويل الإسلامي، مؤكدا أن إتباع نظام الاقتصاد الاسلامي كفيل بجذب استثمارات جديدة سواء محلية أو خارجية لشريحة من المستثمرين تحجم عن الدخول الى السوق المصري نتيجة لعدم وجود مناخ استثمارى تضبطة قواعد الشريعة الاسلامية.
 كما كشف ممتاز السعيد وزير المالية عن عزم الوزارة إعادة هيكلة الدين العام، عبر أدوات جديدة الاستدانة ومن بينها الصكوك المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية، والتي ستتنوع بين صكوك الإجارة والوكالة والمرابحة والاستصناع.
الفاو: 870 مليوناً يعانون نقصاً مزمناً في الغذاء
كشف تقرير"حالة انعدام الأمن الغذائي في العالم 2012" أن نحو 870 مليون شخص، أي شخص من بين كل ثمانية أشخاص هم ضحايا لنقص الغذاء المزمن في الفترة 2010 - 2012. ويعيش أغلب هؤلاء في البلدان النامية (حوالي 15 % من مجموع سكانها).
وأكد التقرير على انخفاض العدد الكلي للجياع بمقدار 132 مليون شخص خلال الفترتين 1990 - 1992 و2010 - 2012، أي بنسبة انخفاض من 18,6 % إلى 12,5 % من مجموع سكان العالم، ومن 23,2 % إلى 14,9 % لدى البلدان النامية.
وما زال هناك أكثر من 100 مليون طفل دون سنّ الخامسة يعانون نقص الوزن، كما تودي سوء التغذية بحياة ما يتجاوز 2,5 مليون طفل سنوياً.
ونوه التقرير إلى أنه على الرغم من أهمية النمو الاقتصادي الذي ساهم في خفض عدد الجياع، إلا أن هذا النمو لن يكون فعالا في احتواء الجوع ما لم يشمل صغار المزارعين لا سيما النساء، وما لم يؤدي إلى خلق فرص عمل للفقراء.
التعبئة والإحصاء: 1,5% ارتفاع التضخم خلال شهر سبتمبر
سجل الرقم القياسي الشهري لأسعار المستهلكين (التضخم) لشهر سبتمبر ارتفاعا بمقدار 1,5% عن الشهر السابق، وتعود أسباب الارتفاع لزيادة أسعار مجموعة الغاز الطبيعي والبوتاجاز بنسبة 68,1%، ومجموعة الخضروات بنسبة 12,2%، و7,3% لمجموعة الشاي والبن والكاكاو، و1,2% لمجموعة الألبان والجبن والبيض، و1,1% لمجموعة الخبز والحبوب، و0,6% لمجموعة الفاكهة.

ومساهمة الذكور في الاقتصاد 3 أضعاف مساهمة الإناث
كما أكد تقرير صادر عن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء بمناسبة اليوم العالمي للعمل اللائق أن مساهمة الذكور في الأنشطة الاقتصادية لعام 2011 بلغ ثلاثة أضعاف مساهمة النساء، وسجلت نسبة العاملين في عمل دائم 66% من إجمالي العاملين بأجر، وأن 56,8% من العاملين بأجر مشتركين في التأمينات الاجتماعية، وهناك 50,6% من بين العاملين بأجر مشتركين في التأمين الصحي.
كما سجلت نسبة العاملين بأجر بعقد قانوني نحو 56,2%، فيما كانت نسبة العاملين بأجر والمسجلين في نقابات عمالية أو مهنية حوالي 25,8%، وبلغ متوسط عدد ساعات العمل في الأسبوع 45,6 ساعة.


و23,5% متوسط إنفاق الأسرة المصرية على السكن
كما كشف تقرير آخر صادر عن التعبئة والإحصاء عن أن نسبة إنفاق الأسرة المصرية على السكن تبلغ في المتوسط 23,5%، موزعة بين المسكن ومستلزماته من إيجارات وصيانة وإصلاح ومياه وكهرباء وغاز بنحو 19,4%، والأثاث والتجهيزات بنحو 4,1%.






ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق