الثلاثاء، 26 مارس، 2013

20 مليون يورو من الاتحاد الأوروبي لتطوير المناطق العشوائية

جريدة الشعب

أشارت وزارة التخطيط في بيان لها الأربعاء الماضي إلى قيام لجنة التسيير لبرنامج التنمية بالمشاركة في المناطق الحضرية بعقد اجتماعها الأول في مقر وزارة التخطيط والتعاون الدولي، ويُعد هذا اللقاء بداية المرحلة القادمة من برنامج التنمية الذي يموّله الاتحاد الأوروبي في إطار هدف تحسين ظروف الحياة والبيئة في المناطق اللارسمية في القاهرة والجيزة. 
ويأتي برنامج التنمية بالمشاركة في المناطق الحضرية في إطار التعاون بين مصر وألمانيا، ويهدف إلى تحسين الأوضاع المعيشية للسكان الأقل دخلاً في حضر القاهرة الكبرى، وبوجه خاص الشباب والإناث، ويجري تمويله على نحو مشترك من الاتحاد الأوروبي بمساهمة 20 مليون يورو، ويستهدف البرنامج في الأساس تحسين الظروف البيئية والخدمات التي توفّرها الإدارة المحلية ومنظمات المجتمع المدني والقطاع الخاص لنحو 1,9 مليون شخص يعيشون في المناطق المستهدفة (وهي عزبة النصر وعين شمس في القاهرة، ومساكن جزيرة الدهب / ساقية مكي، ومركز الأبحاث بالوراق في الجيزة). 
ويقول منسق البرنامج دكتور "غونثر فهينربول": "أن تحسين ظروف الحياة في تلك المناطق اللارسمية يشكّل تحدياً كبيراً وفي ذات الوقت يمثل فرصة طيبة لكل الشركاء المشاركين فيه. ويهدف تحقيق تحسّن ملموس لسُبُل الحياة لساكني تلك المناطق". 
هذا وتبرز أهمية برنامج تطوير المناطق الحضرية في أن حوالي 60% من السكان في منطقة القاهرة الكبرى يعيشون في مناطق غير مخططة ذات كثافات سكانية عالية وتفتقر إلى الخدمات الأساسية والبنية التحتية الاجتماعية كما تُعاني من التلوّث البيئي بصوره المختلفة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق