الثلاثاء، 16 أبريل، 2013

العرب وتكنولوجيا المعلومات وجاهة وتسلية أم مشاركة في التنمية؟




أمل خيري

تتحدث العديد من التقارير الدولية عن اتساع انتشار مستخدمي تكنولوجيا المعلومات في الدول العربية، سواء في استخدام الهواتف المحمولة أو خدمات الانترنت، فهل يتم توظيف هذا الاستخدام في التنمية أم هي مجرد وجاهة ورغبة في التسلية وإضاعة الوقت؟
ففي تقرير حديث أصدرته الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان والذي يرصد حركة الانترنت في العالم العربي ذكر أن  عدد مستخدمي الإنترنت في العالم العربي يبلغ  103 ملايين من السكان الذين يقدر عددهم بأكثر من 340 مليون نسمة وأن عدد مستخدمي فيسبوك أبرز مواقع التواصل الاجتماعي يبلغ 43 مليونا مقابل 1.5 مليون مستخدم لموقع تويتر.
وأورد التقرير أن “أكبر عدد لمستخدمي الإنترنت في العالم العربي في مصر نحو 31 مليون مستخدم وأقل عدد في الصومال نحو 110 آلاف مستخدم".
كما توقع تقرير اقتصادي متخصص أن يبلغ معدل انتشار الهواتف المحمولة في البلدان العربية 105%  العام الجاري وذلك بالنسبة الى عدد السكان فيها.
وقال التقرير الصادر حديثا عن الاتحاد الدولي للاتصالات بعنوان (تقنية المعلومات والاتصالات حقائق وأرقام) أن المعدل العالمي لانتشار الهواتف النقالة في 2013 من المتوقع أن يبلغ 96 % على أن يبلغ نسبة 128 % في الدول المتقدمة و89 % في الدول النامية مبينا أن سوق الاتصالات وصل الى "درجة التشبع".
وأشار التقرير أن هناك توقعات بأن يبلغ عدد اشتراكات الهواتف النقالة حول العالم خلال العام الجاري 6,8 مليار اشتراك أي بنسبة تصل الى نحو 95,7 % من إجمالي عدد السكان البالغ نحو 7,1 مليار نسمة، وأن منطقة آسيا واقليم الباسيفيك (الدول المطلة على المحيط الهادي) وحدهما لديهما ما يزيد عن نصف عدد اشتراكات الهواتف المحمولة حول العالم وذلك بـ 3,5 مليار اشتراك.
وتوقع التقرير أن يبلغ عدد مستخدمي الانترنت عالميا 7,2 مليار مستخدم وهو ما نسبته 39 % تقريبا من اجمالي عدد السكان في العالم. وفي حين يستخدم 31 % من عدد سكان الدول المتقدمة الانترنت، تبلغ نسبتهم في الدول النامية 77 %. وقال التقرير إن نحو 1,1 مليار أسرة حول العالم لا تستخدم الانترنت، مبينا أن 90 % من هذه الأسر تعيش في البلدان النامية.
وعلى الرغم من هذه النسب المرتفعة في استخدام تكنولوجيا المعلومات، فإن الحقيقة تظهر أن العرب يقضوا معظم أوقات تصفحهم للانترنت في الترفيه والتسلية؛ فقد ذكرت دراسة حديثة أن 61% من العرب يستخدمون الانترنت في الترفيه والالعاب والطرائف والمحادثة، وان 28% يستخدمون الانترنت في تصفح الأخبار والبريد الالكتروني والمواقع، و8% فقط من العرب يستخدمون الانترنت في الدراسة والبحث والعلم، أما الأعمال والمشاريع والمال فلا تمثل سوى 3% فقط من اهتمام العرب.
وتتوقع بعض الدراسات أن تتيح التكنولوجيا فرص عمل جديدة لو أحسن استخدامها، فقد ذكر تقرير تحالف شركات الاتصالات المتخصصة " سامينا " الذي يغطي ثلاث مناطق من العالم أن  التكنولوحيا تتيح 13 مليون وظيفة جديدة فى 10 دول عربية، وهي الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية وقطر والبحرين والكويت وعمان ومصر والأردن وتركيا وباكستان.
وأكدت الدراسة أنه من خلال تمكين سياسات تقنية المعلومات والاتصالات والتركيز على الرقمنة، يمكن لمناطق جنوب آسيا والشرق الأوسط وشمال أفريقيا أن تحقق تأثيراً تراكمياً يعادل 1,3 تريليون دولار على إجمالي ناتجها القومي بحلول عام 2020، وفي الوقت نفسه يمكن إطلاق 7,2 مليون شركة جديدة وأكثر من 13 مليون وظيفة جديدة. وتتوقع الدراسة أن المنطقة يمكن أن توفر 12,9 مليار دولار من خلال تبني الشبكات الذكية خلال السنوات العشر المقبلة.



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق